ثمانية فوائد مبهرة لعشبة الزعتر

الزعتر من النباتات العطرة التي تستعمل كثيرا في مطابخنا، سواء لنكهته أو لقيمته الطبية، وهو نوعان نوع ينمو في مناطق البحر الابيض المتوسط، ونوع ينمو في المناطق الجبليه والشبه الصحراوية، ويتميز هذا الاخير بصغر أوراقه .

إليكن بعض الفوائد العجيبة لعشبة الزعتر، التي ستدفعكن للاهتمام به أكثر، بدل نسيانه في رفوف المطبخ:

منقوع الزعتر يصلح للمغاص الخفيف، كما أنه يساعد على الهضم إذا أخذ بعد وجبه دسمة.

طريقة تحضير منقوع الزعتر:

نضع ملعقة شاي صغيرة من الزعتر الناشف في كأس، ثم نضيفا اليه الماء المغلى، نغطي الكل بصحن صغير، نتركه يبرد قليلا، ثم نصفيه و نشربه ( ويفضل أن يحلى بالعسل لأنه صحي).

منقوع الزعتر مفيد للجهاز التنفسي و لنزلات البرد والزكام.

منقوع الزعتر مفيد لقطع الطمث.

مفيد للالتهابات المفصلية وذلك بصب القليل من منقوع الزعتر في ماء الاستحمام.

منقوع الزعتر يساعد على مقاومة الترهلات.

منقوع الزعتر مهدئ لآلام الأسنان (antalgique).

منقوع الزعتر يمنع تساقط الشعر، وذلك بتقوية جذوره كما أنه ينظف ويقوي فروة الشعر المتضررة ويعطي الشعر لونا بنيا خفيفا٫ ويمكن الاستعانة برشاش لرشه على فروة الشعر مع تذليك خفيف وذلك بغد الاستحمام مباشرة ثم يترك بدون شطف٠

مفيد لأمراض الجهاز البولي، وذلك بشربه كمنقوع، كما درجت النساء المغربيات على استخدام وصفة قديمة تحتوي على الزعتر لعلاج البرد في الرحم وفي المسالك البولية وكذلك الحكة.

المكونات:

ملعقة كبيرة من الزعتر الناشف.

ملعقة كبيرة من الخزامة (lavande, lavander).

ملعقة كبيرة من الشيح.

لتر من الماء.

طريقة التحضير:

نترك المكونات تغلي قليلا في لتر من الماء مع تغطية الإناء.

نطفئ النار ونترك المغلى يبرد قليلا.

طريقه الاستعمال:

نقوم بالإستنجاء بهذا الماء( بعد تصفيته) وهو دافئ، ثم نقوم بتنشيف المنطقة الحساسة.

ملاحظات:

كل هذه الوصفات تبقى من المجربات البسيطة، ولا يجب الاستغناء عن الاستشارة الطبية، كما لا تنصح المرأة الحامل باستخدام هذه الوصفات، و يذهب بعض الأطباء إلى منع هذه الاخيرة من شرب منقوع الزعتر.